الثلاثاء، 24 يوليو، 2012

مراجعه للشاشه LG CINEMA 3D 47LM6610

هذه أول مراجعه لنا في عالم شاشات التلفاز ومن أخترنا ؟ أخترنا العملاقه LG  الشركه الرائده في مجال الشاشات والتي لديها خبره طويله في مجال شاشات التلفاز سواء كانت بتقنية LCD أو عالم البلازما لكن لايهم مايهم هو مانراه تطوير كبير في عالم الشاشات  وخاصة تحول الشاشات من العاديه إلى الشاشات الذكيّه وتقديم مفهوم جديد في عالم التصميم وكذالك حل مشاكل 3D والتي في الحقيقه لم تبدأ تلك البدايه الجيّده لكن دعوني أعرّفكم على هذه الشاشه ولماذا هي مبهره جدا

المواصفات:

الأسمLG CINEMA 3D LM6610
السعر6500 ريال سعودي
مقاييس أبعاد1063 في 628 بسماكة 32.9 ملم من دون مسند
الوزن14.9 كيلوجرام
حجم الشاشه47 أنش
درجة وضوح الشاشههي 1920 في 1080
نوع الشاشه LCD 3D
تقنيات الشاشه
  • شاشه سينمائيه
  • أضاءه LED جزئيه
  • 400 هرتز
  • تحويل المحتوى من 2D إلى 3D
  • تقنية CINEMA 3D
  • نظارات باسف
  • تقنية نظارات Dual-Play
  • تقنية LED+
تقنياتالوايرلس والبلوتوث و DLNA
السعه الداخليه350 ميجابايت
الذاكره الخارجيههنالك 4 منافذ مخصصه للذاكرات والأقراص الصلبه الخارجيه


الكاميرا الأماميه نعم من خلال أكسسواره أضافيه متوافقه مع خدمة السكايب




الصوتسماعتين بأتجاه واحد وهنالك 7 وضعيات للصوت
المعالجمعالج ثنائي النواه
الطاقهمزود بنظام الذكي للحفاظ على الطاقه


منفذهنالك 3 منافذ USB 2.0 و 4 منافذ 2.03HDMI  ومنفذ أثيرنت
تقنياتb/g/n وموزع الوايرلس ويدعم تقنية GPS وتقنية الصوت Beats
النظامواجهة Home Dashboard 2.0

مراجعة فيديو شامله:

التصميم والخدمات:

بالأنتقال إلى التصميم فأن LG قدمت تصميم مختلف كليّا عن شاشتي الموديل 2010 تعرفون تلك الشاشه التي تملك حلقه بالأسفل ذات الأناره  ولكن عموما الجيل الجديد من شاشات أل جي تحمل التصميم التي تسميه شركة أل جي الكوريه بـ Cinema Screen أي شاشات السينما والسبب أن الشاشه بالكاد تحمل أطار يحيط بها ونحن نتحدث عن أطار بالكاد يكون واحد سنتيمتر  وهي مذهله الشاشه التي لدي صدقوني من أفضل ماشاهدت في عالم التصميم  كما أن الشاشه نحيله ليست بتلك السماكه التي نتفاخر فيها في عالم الهواتف المحموله ومع ذالك فأن السماكه 33 ملم تقريبا ممايعني أنها نحيله وكانت لدي شاشة بانسونيك وياله من فرق مابين الجيل القديم والجيل الجديد بشكل مبهر .
هنالك 4 منافذ من الخلف بتقنية HDMI من ضمن هذه المنافذ هو منفذ خاص بتقنية ARC للصوت وهنالك أيضا للحاسب بالأضافة إلى منافذ باللون الأبيض والأصفر والأحمر وكذالك Scart كلا هذين المنفذين يأتيان بقطعة محول لوصل هذه المنافذ وهنالك أيضا منفذ PC VGA و 3 منافذ USB يمكنك فيه وصل الذاكره الفلاشيه أو القرص الصلب الخارجي ومنفذ آخر من ضمن هذه المنافذ مخصصه لوصله بكاميرا تبيعها أل جي بشكل مستقل حتى تتمع بخدمة السكايب  ولاننسى أن التلفاز نفسه يدعم تقنية الوايرلس .
بالأنتقال إلى الواجهه فأنك ستجد عدد لابأس به من الخدمات عبر الأنترنت مثل التويتر والفيسبوك والجزيره وقنوات عبر الأنترنت وتحميل بعض المحتويات منها مشاهد بتقنية الأبعاد الثلاثيه وهنالك أيضا اليوتيوب  وأذا كان هذا غير كاف فأن التلفاز مزود بتقنية DLNA وهي تقنيه مفيده جدا للهواتف أو الأجهزه التي تدعم هذه التقنيه حيث يمكنك الأقتران أنت وهاتفك ومشاهدة الصور أو الفيديوهات وعرضها عبر التلفاز  .الواجهه بعض الشيء بطيئه ولا أعلم هل السبب أن المعالج ثنائي النواه ليس كاف أو أن الواجهه هي كذالك لكن من خلال ملاحظتي أنها أسرع من واجهة سامسونج .
هنالك أيضا يأتي بجانب جهاز التحكم عن بعد العادي هنالك جهاز التحكم عن بعد السحري Magic Remote  الموديل  AN-MR300 والذي يختلف عن أصدار 2011 حيث أنه يحتوي على كرة فاره تمكنك وبسهوله الأنتقال  وتصميم جهاز نفسه سهل بحيث يمكنك التحكم به والأمساك به بكل سهوله .

جودة الصوت:


بالأنتقال إلى جودة الصوت فأنني كنت أعاني مع شاشتي القديمه بعض المشاكل في مستوى الصوت وخاصة من ناحية الوضوح فلقد كانت ضعيفه وليست بالمستوى المطلوب فكيف كانت مع النسخه الجديده ؟ حسنا على الرغم من أن سماكتها لاتتعدى 32.9 ملم فأن شركة الأم يبدو بأنها تعلمت من أخطائها وبشكل واضح فأن الصوت عالي ونقي وموزع بشكل مناسب  وهي ممتازه في أخراج مستوى الصوت لكلتا الحالتين سواء كنت تشاهد الأفلام أو الألعاب فهي لن تخيب أملك في مستوى الصوت .

جودة الصور “2D”:

يمكنني أختصار الأمر والقول لك بأن مستوى الصوره في الأبعاد الثنائيه ممتازه وقمت بتشغيل بعض الأفلام التي تعتمد على مسألة الألوان وخاصة مستوى الألوان الغامقه مثل اللون الأسود ومع ذالك الشاشه أظهرت مستوى جيّد جدا في أظهار عمق اللون الأسود وكذالك عند استخدام الألعاب بأستخدام جهاز الألعاب سوني البلاي ستيشن 3 أو الأكس بوكس 360 ومن ثم قمت بأستخدام مشغل البلو راي الخاص بسوني لأختبار جودة الأفلام ولن أبالغ في الأمر ألا أن جودة الصوره بدقة 1080p مبهره لأبعد الحدود فهي حاده وواضحه لأبعد الحدود ويمكنك شكر تقنية LED Plus فهي أفضل من الشاشات التي تدعم HD أو Full HD

جودة الصور “3D”:

هنا الأهم ماذا فعلت شركة أل جي لتلافي مشاكل تقنية الأبعاد الثلاثيه التي تعانيها بعض الشركات ؟ حسنا في بداية الأمر الشركه تستخدم هنا نظارات بتقنية  Passive 3D وليس كما هو المعتاد نظارات الأكتف شتر والتي تسبب لنا بعض الأحيان هالات سوداء تظهر في أجزاء الشاشه كما أن الشركه تستخدم تقنية CINEMA 3D وهي تقنيه تعني بأظهار مستوى أضاءه أفضل في جودة الثري دي كما أن الشاشه من ضمن السلسله الجديده التي حصلت على ترخيص  flicker-free والتي تعني بأن هذه الشاشه ستكون مريحه للعينين ولايكون هنالك تعب أو أجهاد بالمشاهده لأكثر من ساعه بالأضافه إلى الأبتعاد عن التشويش الذي يحصل عند تشغيل أفلام أو ألعاب تعتمد على عامل السرعه أو لنقل مسألة التي يكون فيها حركات كثيره فهي ممتازه ومن المميزات التي تشاهدها أيضا في هذه الشاشه هي تقنية Dual-Play  وهي تقنيه أثناء التجربه تقوم أنت وصديقك باللعب كما لو أنك تملك أنت وصديقك شاشتين وهي مذهله وتقوم بالواجب وذكرتني بشاشت البلاي ستيشن ثري دي .
عموما بالنظر إلى هذه التقنيات وخاصة النظارات فأن أجمل مافي الأمر أنها ستكون رخيصة الثمن وبأستخدام هذه التقنيات فأنه لايوجد تعتيم في الصوره أثناء استخدام هذه التقنيه وبعض الأحيان يكون هنالك أنخفاض بدرجة وضوح الشاشه ومع ذالك أستطيع القول بأن الشاشه هي الأفضل في مجال تقنية الأبعاد الثلاثيه  وهنالك أضاءه ممتازه في هذه التقنيه تجعلني أعجب ولأول مرّه بهذه التقنيه على الرغم لم استخدمها بشكل كبير على الأقل هنالك 6 نظارات تأتي مع الشاشه ممتازه لك ولعائلتك .

الخاتمه:

أنا أشعر بالحزن لماذا ؟ لأن الشاشه سترجع إلى الشركه ولكن لنضع هذا على جنب ونركز على الخاتمه فالشاشه 47LM6610 تقدم التصميم الجميل والنحيل بنفس الوقت شاشه سينمائيه بالفعل كما أنها ممتازه من ناحية الصور من ناحية الأبعاد الثنائيه والأبعاد الثلاثيه والتي الحمد لله تستخدم تقنية الباسف  وكذالك الخدمات الواسعه من مواقع أجتماعيه ومتجر للتطبيقات و تقنية الوايرلس لو زوّد بها بأداء أسرع وكاميرا مدمجه لكانت أفضل شاشه في السوق لحد الآن لكنها على الأقل مذهله.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More