الأحد، 13 مايو، 2012

أسهل طريقة لربح الملايين

مضمونة للفوز

أرسلت منذ أيام رسالة للمشاركة بإحدى مسابقات شركات الهاتف الجوال التي تدعي تحقيق الأحلام للمستخدمين، وقمت بهذه العملية بداعي الفضول حيث كانت إعلانات المسابقة تدعي أنه كل ما عليك فعله هو إرسال كلمة واحدة للدخول بالسحب الكبير على جائزة تقدر "بالملايين" ومن منا لا يفكر بالملايين عند ذكرها.

وكانت النتيجة أن الشركة قامت بإرسال رسالة أخرى تطالبني بالإجابة على سؤال يعتبر سهلاً وبإمكان أي شخص الإجابة عليه، وفعلاً قمت بالإجابة على السؤال فوراً وإذا بالشركة ترسل رسالة أخرى تطالبني بالإجابة على سؤال أخر أسهل من السؤال الأول فاكتفيت بالإجابة على السؤال الأول ولم أرد على الرسالة الثانية أبداً.

وتوالت الرسائل من الشركة تطالبني بالإجابة على العديد من الأسئلة التي اتسمت بسهولتها ولكن الأمر الأغرب من ذلك أنني ولمدة تزيد عن العشرة أيام لم أقم بالرد حتى على رسالة واحدة وتواصل الشركة نفسها بإرسال الأسئلة التي من شأنها إيصالي إلى الملايين كما تدعي الشركة.

وفاض بي الأمر ليلة أمس عندما أرسلت الشركة رسالتها الأخيرة ومفادها أنني استطعت ومن خلال مشاركتي "المتميزة" بالمسابقة الدخول إلى النادي الذهبي "Golde Club" الخاص بالمسابقة ووضعي ضمن 6 مرشحين للفوز بالملايين، كما قاموا بتبشيري أن نسبة فوزي بالمسابقة كبيرة لوجود 6 أشخاص فقط ينافسونني على الملايين.

غريب أمر الشركة حيث حاولت جاهد طوال عشرة أيام حثي على إرسال رسالة واحدة فقط للإجابة على سؤال الملايين، وهنا يظهر للعامة مدى حب وإخلاص الشركات لمستخدمي خطوطها وحرصها على فوزهم بالملايين وتحقيق أحلامهم، ولكنني أظن أنني كنت من الصفقات الخاسرة للشركة لعدم إرسالي أكثر من رسالتين فقط، و لا أتوقع أن تكتفي الشركة بهذا الكم حيث من المحتمل أن تقوم الشركة بإرسال المزيد من الرسائل في المستقبل القريب.

وصدق أو لا تصدق أنه وخلال كتابتي لهذا المقال أرسلت الشركة رسالة تقول تفصيلياً أ،ه إذا كان رقم هاتفك الجوال ينتهي بالرقم 2 "وهو فعلاً كذلك" فيجب عليك البقاء متيقظاً للسؤال الآتي لأن فرصك بالربح الآن فاقت فرص المشتركين العاديين بثلاثة أضعاف!، لا أعرف من أتي هذا التميز وهل هم على علم بكتابتي لهذه المقال؟

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More