السبت، 28 يناير، 2012

إجراءه حوارًا سريًا مع حماس

كشف الصليب الأحمر الدولى فى إسرائيل، اليوم الجمعة، عن قيامه بإجراء حوار سرى مع حركة حماس حول الجندى الإسرائيلى الأسير لديها جلعاد شاليط.

وقال الناطق بلسان الصليب الأحمر فى إسرائيل، ران جولدشتاين، إن المنظمة الدولية تجرى منذ خمس سنوات حوارًا سريًا مع حركة حماس فى قضية شاليط، مشيرًا إلى أن ممثلين عن الصليب الأحمر قد التقوا بقياديين عن حماس فى مسعى لإقناعهم بالسماح لعائلة شاليط بإقامة اتصال بنجلها وبالسماح لممثلى المنظمة الدولية بمقابلة الجندى الأسير".


وأضاف أن الصليب الأحمر قلق فى هذه الأيام أكثر من أى وقت مضى على حالة الجندى شاليط، لذا طالب بصورة علنية بتلقى إشارة تدلل على أنه على قيد الحياة، وقوبل هذا الطلب برفض من جانب حركة حماس، كما رد أهالى المعتقلين الفلسطينيين فى سجون الاحتلال الإسرائيلى بإلقاء البيض على مقر الصليب الأحمر بمدينة غزة .


وحول إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلى، بنيامين نتنياهو، عن تغيير ظروف اعتقال السجناء الأمنيين الفلسطينيين فى السجون الإسرائيلية، قال الناطق باسم الصليب الأحمر "إن الصليب سيدرس أولا التفاصيل المتعلقة بذلك ثم يتحاور مع السلطات".


وكانت حركة حماس قد دعت أمس اللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى عدم التورط فى "ألاعيب أمنية إسرائيلية "تستهدف الوصول للجندى الإسرائيلى الأسير فى غزة جلعاد شاليط.


وتعتقل إسرائيل نحو 6500 فلسطينى فى ظروف بالغة القسوة ومن بين المعتقلين نساء وأطفال وعجائز ومرضى فيما تجرى حماس مفاوضات غير مباشرة لإنجاز صفقة تبادل الجندى الإسرائيلى جلعاد شاليط بألف من الأسرى الفلسطينيين.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More