السبت، 28 يناير، 2012

يسرا اللوزي تحكي عن تجربة فيلم المركب وتطالب بتشجيع الشباب

يسرا اللوزي تطالب بإعطاء فرص للشباب

- القاهرة- أ. ش. أ

  انتقدت الفنانة الشابة يسرا اللوزي اقتصار اعتماد صناع السينما على نجوم بعينهم، دون إتاحة الفرصة لشباب الفنانين، وقالت: إن الأصل في التمثيل هو الموهبة والقدرة على العطاء، وأن الفنانين المشهورين يتناسون أنهم كانوا فى يوم من الأيام مغمورين، مؤكدة ضرورة إعادة النظر في هذا الأمر، تحقيقا لمكاسب ثورة 25 يناير.

ووصفت مجموعة الوجوه الجديدة التي شاركتها بطولة فيلمها "المركب" بأنهم فنانون محترفون، يمتلكون خبرات تمثيلية كبيرة تؤهلهم إلى المشاركة في أعمال فنية كبيرة، معربة عن سعادتها بالتعاون معهم مرة أخرى.

وأشارت إلى سعادتها بالمشاركة في فيلم "المركب" من خلال تجسيدها دور الفتاة الجامعية "يارا"، التي تتأثر بعدة خلافات تعانيها مع والدتها التي تجسد دورها الفنانة الكبيرة رغدة، وتقرر في أحد الأيام السفر مع أصدقائها، وتتعرض لموقف صعب على ظهر المركب، يكشف حقيقة شخصية كل أصدقائها.

ونفت شعورها بالملل إزاء تصوير الفيلم في موقع واحد، على الرغم من استمرار التصوير لمدة 14 ساعة تقريبا يوميا ولمدة ثلاثة أسابيع، في مركب يمتد طوله إلى نحو 11 مترا، لأنه يربطها علاقة صداقة قوية مع فريق عمل الفيلم.

وأشارت اللوزي إلى أن أنسب فترة لعرض الفيلم هي الفترة الحالية، ولا يصلح أن يعرض في أي موسم آخر غير موسم الصيف الحالي.

يذكر أن الفنانة يسرا اللوزي بدأت التمثيل بدور في فيلم "إسكندرية نيويورك" مع المخرج الراحل يوسف شاهين، ثم توالت مشاركتها في العديد من الأعمال السينمائية، مثل، "قبلات مسروقة، بالألوان الطبيعية، هليوبوليس، الأستاذ إحسان، نقطة نور، وميكروفون"، كما شاركت في عدة أعمال تليفزيونية منها مسلسلات "خاص جدا"، والجزء الثالث من مسلسل "لحظات حرجة".

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More